تفاصيل الخبر

ــــــ

أعلنت شركة سكك الحديد القطرية (الريل) أنه من المقرر أن تستأنف شبكة مترو الدوحة تشغيل الخدمة لنقل الركاب اعتبارًا من 1 سبتمبر 2020 وبسعة استيعابية تصل إلى 30 في المائة، وذلك بالتزامن مع دخول الدولة المرحلة الرابعة من تخفيف القيود المفروضة للحد من انتشار فيروس كورونا (كوفيد -19).

وتماشياً مع التوجيهات الصادرة عن الجهات المعنيّة في الدولة ، أتخذت شركة الريل سلسلة من الإجراءات الاحترازية والتشغيلية بالتعاون مع وزارة الصحة العامة ووزارة المواصلات والاتصالات واضعة سلامة المستخدمين على رأس أولوياتها.

تبدأ الإجراءات الاحترازية مع لحظة دخول الركاب إلى المحطة، حيث سيُطلب منهم إظهار حالتهم الصحية على تطبيق "احتراز"، وفحص درجة حرارتهم، ومن ثَمّ السماح بالركوب فقط للأفراد الذين تظهر حالتهم الصحية باللون الأخضر ولا تتجاوز درجات حرارتهم 37.8 درجة مئوية. بالإضافة إلى ذلك، سيُطلب من الركاب الالتزام بارتداء كمامات الوجه عند دخولهم المحطة وطوال مدة الرحلة. سيتم مراقبة جميع الإجراءات عن كثب من قبل كوادر الأمن وخدمة العملاء المتواجدين في المحطات،  وتؤكد الشركة أنه لن يُسمح بتواجد أي شخص يخالف هذه التعليمات داخل المحطة .

واتخذت شركة الريل مجموعة من الاجراءات الاحتياطية الهادفة إلى الحد من انتشار فايروس كورونا – كوفيد -19، منها وضع معقمات الأيدي في عدة أماكن داخل المحطات وفي بجانب أجهزة شراء التذاكر وأرصفة القطارات. وفي إطار مساعيها لتعزيز مستوى الحماية ونشر الرسائل التوعوية تم وضع ملصقات إرشادية في أماكن الانتظار  وبجانب أجهزة شراء التذاكر وبوابات الدخول من أجل الحث على الالتزام بالتباعد الاجتماعي أثناء التواجد داخل الشبكة، وكذلك سيتم الإعلان بانتظام عن موعد وصول القطارات لتجنب الازدحام على رصيف القطارات. أما في ما يخص المصاعد، فسيتم تطبيق حد أقصى وهو أربعة أشخاص في وقت واحد وتم وضع  لافتات توجّه المستخدمين إلى شروط الاستخدام. كما ستتوفر الأماكن المخصصة للصلاة بشرط الالتزام بمسافة التباعد الاجتماعي وعلى أن لا يتجاوز عدد المصلين أربعة أشخاص في نفس الوقت.  أما فيما يخص الأطفال دون سن 12 سنة لن يسمح لهم دخول المحطات دون مرافقة شخص بالغ.

سيتواجد كادر مخصص للقيام بأعمال التنظيف في جميع المحطات للقيام بالتنظيف الوافي والشامل للمحطات والقطارات بصفة دورية، بما في ذلك تعقيم كافة الأسطح التي يتم لمسها بصورة متكررة من قبل الجمهور مثل أجهزة شراء التذاكر والسلالم المتحركة  ولك لضمان رحلة آمنة للجميع. كما قامت شركة الريل بإعداد جدول زمني محدد لأعمال التعقيم الدوري بالتعاون مع مزودي الخدمات المعنين.

وقد أفادت شركة الريل أنه سيتم أيضًا إعادة فتح منافذ البيع بالتجزئة في المحطات وفقًا للشروط والتوجيهات الصادرة عن الجهات المعنيّة في هذا الشأن. كما لن يسمح بتناول المشروبات والطعام في في المحطات والقطارات ويستثنى من ذلك المحلات التجارية داخل المحطات الملتزمة باللاجراءات الاحترازية لضمان سلامة رواد المحطات.

ومن أجل سلامة الجميع وضمان الالتزام التام بالإجراءات الاحترازية الجديدة، ستقوم الكوادر الأمنية بالتعاون مع عناصر من وزارة الداخلية ومسؤولي خدمة العملاء وموظفي الحماية بمراقبة الامتثال بهذه الإجراءات داخل جميع المحطات وفي القطارات، وسيتم التعامل مع المخالفين وإصدار غرامات فورية من قبل إدارة أمن النقل العام بوزارة الداخلية.

ومن جانبها، تدعو شركة الريل جميع الركاب إلى استخدام بطاقات الرحلات القابلة لإعادة الاستخدام للتنقل حيث أنها أكثر آمانا وتوفر خدمة الدفع دون تلامس، مما يقلّل فرصة لمس الأسطح المختلفة أثناء الرحلة، كما يمكن للركاب الآن إعادة تعبئة بطاقة الرحلات إلكترونياً باستخدام بطاقات الخصم المباشر أو بطاقات الائتمان عبر الموقع الإلكتروني (qr.com.qa)  أو عن طريق تطبيق شركة الريل.

وفي إطار الجهود المبذولة لجعل مترو الدوحة يعمل وفقاً لأعلى معايير الاستدامة، تنوّه الشركة إلى أن التذاكر الورقية لم تعد متوفرة حتى إشعار آخر، وفي المقابل، بإمكان جميع الركاب الاستعاضة عنها ببطاقات الرحلات القابلة لإعادة الاستخدام المتاحة في جميع المحطات. كما تتوفر أيضًا بطاقات الرحلات الاقتصادية مسبقة الدفع لدى محلات منافذ البيع المعتمدة مثل الميرة واللولو وكارفور وجمبو للإلكترونيات ومركز التموين العائلي، أما بطاقات الدرجة الذهبية فهي متاحة عبر أماكن البيع المخصصة داخل جميع محطات المترو.

وسيتم استئناف تشغيل خدمات مترو الدوحة في جميع المحطات الموجودة على امتداد خطوطه الثلاثة؛ الأحمر والذهبي والأخضر، البالغ عددها 37 محطة بما في ذلك محطة لقطيفية التي افتتحت مؤخراً.

وفقًا لخطة إعادة التشغيل، ستعود جميع الخطوط الثلاثة؛ الأحمر والذهبي والأخضر، إلى العمل وفق ساعات العمل الرسمية المقررة قبل الإغلاق وبمعدل قطار  تقريبي يصل إلى خمس دقائق ، حيث سيعمل مترو الدوحة من السبت إلى الأربعاء من الساعة 6 صباحًا حتى 11 مساءً وتمتد  حتى الساعة 12 منتصف الليل أيام الخميس، في حين تبدأ ساعات الخدمة  أيام الجمعة من الساعة 2 ظهرًا حتى الساعة 12 منتصف الليل.

وبالتزامن مع ذلك، سيتم استئناف تشغيل حافلات مترولينك على عدد محدود من المسارات حالياً ثم التوسع تدريجياً وعودة الخدمة على كافة المسارات. ويمكن للركاب الوصول بسهولة إلى المعلومات المتعلقة بهذا الشأن من خلال تطبيق الجوال الخاص بشركة الريل أو عبر حساباتها الرسمية على منصات التواصل الاجتماعي.

كما أن خدمة "مترو إكسبرس" ستكون أيضًا جاهزة للاستخدام بسعة محدودة تسمح بثلاثة ركاب كحد أقصى للرحلة الواحدة وعبر حجزها من خلال التطبيق المخصص.

وتجدر الإشارة إلى أن شركة الريل تتعاون بشكل وثيق مع الجهات المعنيّة في الدولة، وفي مقدمتها وزارة الصحة العامة، لوضع وتطبيق منظومة متكاملة من التدابير والإجراءات الاحترازية التي تضمن توفير رحلة آمنة وسلسة لمستخدمي شبكة قطارات مترو الدوحة، وأيضاً القيام بدور فاعل تجاه تعزيز أمن وسلامة المجتمع.